Overblog Suivre ce blog
Editer l'article Administration Créer mon blog

علمت “سبق برس” من كوردورلي حساين، الإطار السابق في شركة طيران طاسيلي التابعة لمجمع سوناطراك، أن العدالة فتحت تحقيق في قضية فساد تتعلق بتوظيف أبناء مسؤولين سامين غير مؤهلين كطيارين في الشركة.

وقال الإطار السابق المفصول من عمله بسبب “كفاحه ضد هذه التجاوزات” –على حد قوله- لـ”سبق برس” أنه استدعي في 16 أوت الماضي من طرف وكيل جمهورية محكمة بئر مراد رايس للإدلاء بشهادته في هذه القضية الذي فجرها ابتداءا 2012.

وأضاف محدثنا أن العدالة قررت فتح الملف كاملا بما فيه قضية الاعتداء الجسدي على شخصه و محاولة اغتياله حيث أشار إلى أن وكيل الجمهورية لمحكمة بئر مراد رايس طلب منه الملف الكامل لقضية “توظيف طيارين مزورين لا يملكون المؤهلات اللازمة في الشركة العمومية”.

و أوضح نفس المصدر انه سلم وكيل الجمهورية كل الوثائق التي تثبث تلاعبات بالجملة في ملف توظيف أبناء مسؤولين سامين في الدولة غير مؤهلين لمنصب طيار مما يضع المسافرين على متن هذه الشركة في خطر.

و أخذ وكيل الجمهورية، بالإضافة إلى الوثائق (38 وثيقة)، إفادة كوردورلي، الذي كان يشغل منصب رئيس قسم الإجلاء الطبي الجوي في طيران طاسيلي، و ذلك بطلب من النائب العام لمجلس الجزائر العاصمة الذي أمره وزير العدل بفتح الملف ،حيث أضاف الإطار أنه وقع على المحضر مع وكيل الجمهورية في نفس اليوم الذي امتثل فيه أمامه.

و تتمثل وقائع الفضيحة في توظيف أبناء مسؤولين سامين كطيارين في الشركة سنة 2009 رغم عدم توفرهم على المؤهلات اللازمة و كذلك تشكيل نقابة غير قانونية من طرف الطيار المتربص، هجرس شكير، رغم أنه غير مؤهل لذلك.

و كشف محدثنا أنه من بين قائمة أبناء المسؤولين الموظفين بطريقة غير قانونية يوجد ابن أخ وزير الطاقة السابق، يوسف يوسفي، و ابن مدير ديوان وزير الطاقة حاليا، بوعمامة محمد و ابن ضابط سامي في الدياراس و المسمى الكولونيل مالك الذي كان يشغل منصب مستشار في وزارة الطاقة بالإضافة إلى أبناء مدراء مركزيين في سوناطراك.

ويشتكي كوردورلي حساين من الضغوط التي تمارس عليه و التي وصلت إلى حد محاولة اغتياله مضيفا أنه بدون راتب منذ فصله التعسفي من الشركة.

سبق برس : العدالة تفتح تحقيقا في أكبر فضيحة فساد تهز طيران الطاسيلي

Partager cet article

Repost 0